كيفية تنظيف القولون

كيفية تنظيف القولون

القولون عبارة جزء من الأمعاء تابع للجهاز الهضمي بداخل جسم الإنسان ,ويمثل آخر مرحلة في عملية الهضم حيث تقوم الأمعاء الدقيقة بإمتصاص بإمتصاص المواد التي يحتاجها جسم الإنسان وتنتقل الفضلات إلي القولون وتتحول إلي الصورة الصلبة قبل أن تخرج من الجسم ,ويعتبر القولون "الأمعاء الغليظة" أحد أعضاء الجهاز الهضمي ووظيفته هو إمتصاص الماء والأملاح وبعض العناصر الغذائية الأخري لتكوين البراز وإخراجه من الجسم 

 

 

تنظيف القولون

هناك العديد من الطرق المتبعة لتنظيف القولون منها عن طريق الحقن الشرجي او بإستخدام بعض المستحضرات الدوائية ولكن هناك طرق أخري طبيعية وهي الأكثر أمانا وسهولة من حيث فعلها في المنزل 

 

 

تنظيف القولون في المنزل

يوجد الكثير من الطرق التي يمكن إتباعها لتنظيف القولون في المنزل ومنها: 

 

 

التفاح

توجد طريقتين لإستخدام التفاح كمطهر للقولون؛ الأولى هي تناول فاكهة التفاح على مدار اليوم دون تناول اي وجبات أخرى ماعدا العشاء ويجب ان يكون عبارة عن خضروات طازجة أو مسلوقة، ويُستخدام التفاح كغذاء لمدّة لا تزيد عن 3 أيام في تلك الحالة، وبالنسبة لـ الطريقة الثانية فهي شرب عصير التفاح علي مدار اليوم، حيث تبدأ يومك بشرب كوب كبير من عصير التفاح، ثمّ كوب متوسّط كل نصف ساعة على مدار اليوم، والتطهير باستخدام التفاح من الوسائل الفعّالة ولكنها صعبة وشاقة ف نفس الوقت، ويفضّل أن تتمّ في أيّام العطلات.

 

 

الماء

وهو أبسط الطرق المُتبعة لتطهير القولون والأكثر أماناً خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أنواع معينة من الحساسيّة أو المصابين بأمراض مزمنة، ويعمل الماء على تليين الطعام وتسهيل عمليات الهضم والإخراج، وتتمّ عملية التنظيف بشرب من 10 إلى 12 لتراً من الماء يومياً.

 

 

الزبادي

الزبادي من الوسائل التي يُفضل أن تكون مستمرة، حيث يُفضل أكل الزبادي ليلاً وصباحاً يومياً من أجل المساعدة في التخلّص من البكتريا الضارّة، وتدعيم الجهاز الهضميّ، وتنشيط عمليتي الهضم والإخراج، تساعد الزبادي في تنظيف الأمعاء أولاً بأول وتقلّل حالات الإصابة بعسر الهضم والحموضة والانتفاخ.

 

 

الألياف

أكل وتناول الألياف التي تحتوي عليها أطعمة مثل البازلاء، والقنبيط، والخرشوف، من أجل تحسين عمليتي الهضم وإخراج الفضلات بشكل أفضل، كما يمكنك الحصول على الألياف عن طريق تناول فواكه كالكمثرى، والتفاح، والتوت الذي ذكرناه سابقاً، حيث إن وجبة إفطار غنيّة بالألياف تضمن تحسين الهضم بقية اليوم، كما يمكن أنّ تتناول وجبات خفيفة اليوم مكوّنة من المكسّرات وبذور عباد الشمس.

 

 

وهنا بعض الفيديوهات التي قد تساعدك في عمل هذه الطرق المنزلية

 

 

 

 

 

أعجبك المقال , قم بالان بالاشتراك في النشرة البريدية للتوصل بالمزيد

التعليقات